الاحتياجات التعليمية الخاصة

الرؤية

في مدرسة جيمس البرشاء الوطنية، نؤمن بشغف بأن كل الأطفال يُقيّمون بالتساوي، بغض النظر عن قدراتهم و/أو احتياجاتهم الاجتماعية أو العاطفية أو السلوكية. وتدرك المدرسة أن الأطفال كافة يحق لهم تعلم منهج دراسي واسع ومتوازن ومميز لتلبية احتياجاتهم الفردية.

تسعى مدرسة جيمس البرشاء الوطنية إلى ضمان أن تكون ثقافة المدرسة وأخلاقياتها على هذا النحو، أياً كانت قدرات واحتياجات أعضاء المجتمعات المدرسية، وأن يحظى الجميع بالمستوى ذاته من التقدير، ويتعاملون مع بعضهم الآخر باحترام. ويجب تزويد الطلاب بفرص لتجربة التنوع وفهمه وتقديره.

تلتزم المدرسة بالعمل عن كثبٍ بالشراكة مع أولياء الأمور. وإننا نهدف إلى العمل بالشراكة مع أولياء الأمور لضمان تقديم أفضل دعم وخدمة تعليمية لطفلهم. وسوف نحرص على إبلاغ أولياء الأمور عندما يتم تحديد طفلهم على أنه لديه احتياجات تعليمية خاصة ونحدد معاً الأهداف ونقدم خطة التعليم الفردي (IEP) على أساس الفصل الدراسي على الأقل. ويتمثل نهجنا في التركيز على الاحتياجات الفردية والنتائج الشخصية عوضاً عن تصنيفات الطلاب ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة وأصحاب الهمم (SEND)، على الرغم من أنها ستكون ذات صلة عند مشاركة الجهات الخارجية.

يتم تشجيع أولياء الأمور الذين لديهم مخاوف بشأن أطفالهم على مشاركة هذا الأمر في البداية مع معلم الفصل أو رئيس الشمول (منسق الاحتياجات الخاصة)؛ إذ يمكن، بهذه الطريقة، التعامل مع المشكلات بسرعة ونجاح.

لاستعراض سياسة جيمس البرشاء الوطنية بشأن الطلاب ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة وأصحاب الهمم، يُرجى النقر هنا.

وُضعَا هذه السياسة بالاقتران مع المعايير العالمية بشأن الطلاب ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة (SEN) لدى جيمس وتضم التوجيهات والإرشادات الواردة في المنشورات التالية لهيئة المعرفة والتنمية البشرية.

إطار سياسة التعليم الشامل في دبي لعام 2017 انقر هنا

التوجيهات والإرشادات بشأن التعليم الشامل لعام 2020 انقر هنا

تطبيق التعليم الشامل: دليل المدارس انقر هنا

إكتشف المزيد

X